أمام وزارة التربية: أستاذة تفقد جنينها اثناء الاحتجاج

نفّذ عدد من الأساتذة النواب بالقصرين، اليوم الخميس، وقفة إحتجاجية تضامنية بمقر المندوبية الجهوية للتربية تنديدا بالإعتداء الذي تعرضت له زميلتهم، أمس الأربعاء، من طرف عون أمن خلال التحرك الإحتجاحي الوطني الذي نفّذه الأساتذة النواب أمام مقر وزارة التربية للمطالبة بانتداب جميع الأساتذة النواب المباشرين خلال الفترة الممتدة من 2008 إلى 2018 على دفعات على غرار زملائهم المعلمين النواب.

وعبّر عضو الفرع الجامعي للتعليم الثانوي بالقصرين، لطفي عيادي، في تصريح إعلامي أقيم على هامش الوقفة الإحتجاجية، عن إدانته الشديدة للإعتداء الذي لحق أمس الأستاذة النائبة أصيلة ولاية قفصة والذي تسبب في فقدانها لجنينها، وفق قوله، مؤكدا تبني الجامعة العامة للتعليم الثانوي لملف الأساتذة النواب ولحقهم المشروع في الإنتداب عبر دفعات.

و قد ساند هذا التحرك الإحتجاجي النقابة الأساسية للتعليم الثانوي وعدد من مكونات المجتمع المدني والفرع الجامعي للتعليم الثانوي بالقصرين وعدد من الأساتذة المباشرين، وتم خلاله رفع شعارات تطالب بحلحلة ملف الأساتذة النواب وإيجاد حل نهائي له.

(وات)