ترامب يدعو الأمريكيين إلى الصلاة

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب جميع مواطنيه إلى الصلاة، عبر تغريدات كتبها على حسابه الرسمي بموقع تويتر، اليوم الأربعاء، مُعلنًا غدًا الأحد « يومًا وطنيًا للصلاة » بهدف حماية الولايات المتحدة ومنحها القوة لمواجهة تفشي فيروس كورونا المتحور الجديد (كوفيد-19).

قال ترامب، عبر تويتر: « أنه لشرف عظيم لي أن أعلم يوم الأحد 15 مارس يومًا وطنيًا للصلاة. نحن بلد، دائمًا ما نتطلع إلى الرب للحماية وامدادنا بالقوة في مثل هذه الأوقات ».

وتابع، في تغريدة أخرى: « بغض النظر عن مكانك، أشجعك على الصلاة.. معًا سوف ننتصر بسهولة ».

الدين في الولايات المتحدة الأميركية يتسم بالتنوع في العقائد الدينية والممارسات. مع أن الدولة علمانية رسميا، إلا أن انتماءات دينية كثيرة ازدهرت في الولايات المتحدة، وتقول أغلبية الأميركيين إن الدين يلعب دورا مهما في حيواتهم، وذلك ظاهرة غير عادية عند الدول المتقدمة.

تاريخيا، تتميز الولايات المتحدة بالتعدد الديني والتنوع الديني، ابتداء من معتقدات الأميركيين الأصليين المنوعة في الفترة ما قبل الاستعمار. في الفترة الاستعمارية، وصل الأنجليكيون والكاثوليكيون والبروتستانتيون بالإضافة إلى اليهود من أوروبا، والأرثوذكسية الشرقية موجودة منذ استعمار الروس للأراضي التي تتكون منها ألاسكا الآن. ساهم المنشقون الإنجليز المنوعين الذين غادروا الكنيسة الأنجليكية في تنويع المشهد الديني.

وأعلن ترامب، أمس الجمعة، حالة الطوارئ في الولايات المتحدة بهدف مواجهة الوباء، بهدف إطلاق القدرة الكاملة للموارد الحكومية الاتحادية.

وأوضح الرئيس الأمريكي أن القرار سوف يتيح الوصول إلى نحو 50 مليار دولار من الأصول لمكافحة الفيروس.

وأضاف « أدعو كل ولاية إلى إنشاء مراكز طوارئ بشكل فوري »، كما دعا المستشفيات إلى تفعيل خططها « لاستجابة حاجات الأمريكيين »، متعهدا « تعزيز » القدرات على إجراء الفحوص الطبية « في شكل كبير »، حسبما نقلت وكالات الأنباء.

وحسب الاحصائيات الأخيرة، وصل عدد مصابي كورونا في الولايات المتحدة إلى أكثر من 2300 شخص، وتوفي 50 آخرين.

0 0
Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleppy
Sleppy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %