بالفيديو | ضبط 2 اعوان بصدد ممارسة الجنس في سيّارة منظمة الأمم المتحدة

علقت الأمم المتحدة عمل اثنين من موظفيها في إسرائيل ومنحتهما إحازة غير مدفوعة الأجر من عملهما، إثر اتهامهما بممارسة الجنس في سيارة رسمية.

وانتشرت صور للرجلين في سيارة تابعة للأمم المتحدة في طريق عام بالواجهة البحرية بمدينة تل أبيب.

وتظهر صور الفيديو امرأة ترتدي فستانا أحمر تعتلي رجلا في مقعد السيارة الخلفي.

وفتحت الأمم المتحدة تحقيقا في مقطع الفيديو ومدته 18 ثانية، بعدما انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي الشهر الماضي.

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، إن صور الفيديو: « صدمته » وسببت له « إزعاجا شديدا ».

وقالت الأمم المتحدة إنها حددت هوية الرجلين اللذين يظهران في الفيديو وهما موظفان في هيئة مراقبة الهدنة، التي تتكون من مراقبين عسكريين مقيمين في إسرائيل.

وتقرر توقيف الموظفين العمل وعدم منحهما أجر عن فترة التوقيف التي ستستمر حتى ينتهي التحقيق في القضية.

ووصف دوجاريك قرار التوقيف في تصريح لبي بي سي بأنه « مناسب، نظرا لخطورة تهم مخالفة معايير السلوك المتوقع من الموظفين في الهيئات الدولية ».

وأضاف أن هيئة مراقبة الهدنة شرعت في حملة تحسيس واسعة لتذكير موظفيها بواجباتهم نحو الأمم المتحدة فيا يتعلق بقواعد السلوك.

وتفرض الأمم المتحدة قواعد صارمة على موظفيها بخصوص الانتهاكات الجنسية.

ويتعرض المخالفون لقواعد الأمم المتحدة في هذا المجال إلى العقوبات، أو الترحيل أو الإقصاء من عمليات حفظ السلام، ولكن مسؤولية الإجراءات القانونية ضدهم فتقع على دولهم

وتخضع الأمم المتحدة لمراقبة دقيقة بسبب الانتهاكات الجنسية لأعضاء بعثات حفظ السلام التابعين لها، إذ أثير العديد من القضايا في الأعوام الأخيرة.

وجاء في أحد التقارير أن عدد قضايا الانتهاكات الجنسية التي أثيرت ضد موظفين في الأمم المتحدة عام 2019 بلغ 175 قضية، 16 قضية منها قدمت عليها أدلة، و15 أخرى لا دليل عليها، أما البقية فلا تزال قيد التحقيق.

وتعهد الأمين، أنتونيو غوتيريش، بعدم التسامح مطلقا مع الانتهاكات الجنسية في الأمم المتحدة.

المصدر: تايمز أوف إسرائيل، وكالات

شاهد الفيديو

1 2
Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleppy
Sleppy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
100 %